السلام عليكم
نشكركم على زيارة منتديات الشمال السحرية
وندعو زوارنا الكرام للتسجيل في المنتدى وذلك بالضغط على رابط التسجيل
كما ندعو اعضاءنا الافاضل للمشاركة الفعالة في المنتدى للرقي به الى الامام
شكرا لكم

مدير المنتدى : محمد علي سليمان



 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 هجرة الأدمغة وتاثيرها على الاقتصاد العربي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
MEEMO
مشرف
مشرف
avatar

عدد المساهمات : 165
النقاط : 144408
السٌّمعَة : 74
تاريخ التسجيل : 16/01/2010

مُساهمةموضوع: هجرة الأدمغة وتاثيرها على الاقتصاد العربي   السبت 23 يناير 2010, 12:12

هجرة الأدمغة تكلف العرب سنوياً 1.57 مليار دولار


تتمثل النتائج الخطيرة لهجرة الكفاءات العلمية في فقدان الوطن لإمكانات هذه الكفاءات العلمية والفكرية والتربوية التي انفق أعلى تعليمها واعدادها أموالا وجهودا كبيرة، حيث تؤدي هذه الهجرة لاعاقة عملية التقدم، وابطاء حركة التنمية واضعافها، والى إبطاء عملية الإنتاج العلمي والتكنولوجي. وتزايدت هجرة العقول العربية في العقود الثلاثة الأخيرة لاسباب كثيرة منها عدم توفير الظروف المادية والاجتماعية التي تؤمن مستوى لائقا من العيش بالإضافة إلى ضعف الاهتمام بالبحث العلمي وعدم وجود مراكز البحث العلمي المطلوبة، إلى جانب المشاكل السياسية والاجتماعية وعدم الاستقرار التي تعاني منها أقطار عربية مختلفة، وقدرت خسارة العرب بسبب هجرة العقول العربية بـ 1.57 مليار دولار سنويا كما ورد في دراسة حديثة صدرت في دمشق وجاء في التقرير انه وفي الوقت الذي تدفع فيه الأوضاع المعيشية والعلمية والاجتماعية إلى هجرة الأدمغة العربية، فان دول الغرب والولايات المتحدة تسعى لاستقطاب هذه الأدمغة من خلال تقديم الاغراءات المادية والحياتية الكبيرة، لكي توظفها في خدمة البحث العلمي والصناعي، وتأتي الولايات المتحدة في مقدمة هذه الدول التي تسعى بجميع الوسائل للاحتفاظ باللامعين من العقول الأجنبية المتخرجة من جامعاتها، لمجرد كونهم حصلوا على تعليمهم الجامعي في الجامعات الأمريكية، وتطالب بعض الفعاليات السياسية الأمريكية بزيادة قيمة الحصول على بطاقة الإقامة «جرين كارت» للمتخرجين في التقانة العالية من تسعين آلفا في عام 1998 إلى 150 آلفا في عام 1999 و 210 آلاف في عام 2000م. وتمثل الولايات المتحدة أول دولة تستنزف دول العالم بما فيها الدول المتقدمة فقد بلغت الهجرة من كندا إلى الولايات المتحدة 17 آلفا ووصلت ألان إلى تسعين آلفا، مما استدعى من الحكومة الكندية البحث عن السبل الكفيلة بوقف نزيف هذه العقول. وإذا كانت الدول التي تشهد هذه الهجرة تحقق فائدة من تحويلات المغتربين في الخارج إلى ذويهم، وقد تصل هذه العائدات إلى مبالغ كبيرة كما هو الحال في اليمن ومصر ولبنان، فإن سلبيات هذه الهجرة تبقى اكبر بكثير، ويحاول البعض أن يرى في هذه الهجرة حلا لمشاكل البطالة في هذه البلدان، خاصة وان هناك صعوبة من قبل هذه البلدان في توفير العمل المجزي للعلماء والخبراء بسبب تخلف مستوى البحث العلمي في البلدان النامية، وعجز الاقتصاد الوطني عن استيعاب جميع الكفاءات العلمية. وكما هو واضح في هذا الرأي فإن ثمة عدم فهم أدراك كاف لخطورة هجرة العقول، ليس فقط من قبل الحكومات العربية، ولكن من قبل المجتمع العربي ككل، فعلى الرغم من وجود صعوبات كبيرة في إمكانية استعادة هذه العقول وهذه الكفاءات ليستفيد منها الوطن، فان هناك إمكانية للاستفادة منها ومن قدراتها المتميزة في عملية التنمية والتطوير التربوي والصناعي والثقافي وذلك عبر أيجاد صلات مستمرة ودائمة بين الوطن الام وهذه العقول والخبرات، واستقدامها لزيارة وطنها وتقديم الرأي والخبرة والأشراف على مشاريع التطوير العلمي. ان هذا المسعى يجب ان ينطلق من أدراك ان هذه العقول العربية في بلدان الهجرة تمتلك إمكانيات تقنية وعلمية وتربوية كبيرة ولديها الرغبة والاستعداد لتقديم خبراتها ومعرفتها للمساهمة في خدمة وطنها وهذه سمة مميزة للعقول العربية على العكس من الهجرات الآسيوية والأمريكية اللاتينية وحتى من أوروبا الغربية. وفي هذا الاتجاه لابد من العمل على اتخاذ إجراءات جديدة في مقدمتها إقامة بنك معلومات للعلماء العرب في بلاد المهجر يتضمن معلومات عن تخصصاتهم واعمالهم العلمية ومواقع عملهم، كذلك يجب التعاون مع العديد من أساتذة الجامعات العرب العاملين في الجامعات الأمريكية والأوروبية للمشاركة في الأشراف على رسائل الدكتوراه والماجستير لطلبة الدراسات العليا، ودعوتهم للمشاركة في لجان التحكيم، كما يمكن دعوة عدد منهم كأساتذة زائرين للتدريس في كليات الجامعات العربية وللمساهمة في مشاريع البحث العلمي مع الفرقاء المحليين وهذا يتطلب ان يكون هناك مشاريع للبحث العلمي أولا. ويمثل خلق مراكز البحث يمثل اللبنة الأولى في جذب العلماء المغتربين وللاحتفاظ بالكوادر العلمية الوطنية المحلية، وبالتعاون مع البلدان العربية الأخرى عبر منظمات الجامعة العربية يمكن وضع الاستراتيجية والسياسات العربية للاتصال بالعلماء والتقنيين العرب في الخارج لحثهم على العودة إلى أوطانهم، أو المشاركة في برامج الإنماء الوطنية والعربية، لكن ذلك يحتاج قبل كل شيء إلى وجود هذه البرامج والمشاريع وبعد ما شهده العام بعد أحداث 11 سبتمبر في الولايات المتحدة فان الظروف التي يواجهها المغتربون العرب هناك باتت ملائمة لدعوة هذه العقول للعودة إلى أوطانها للعمل في مؤسساتها العلمية والبحثية والإنتاجية. كما أنها مشجعة على عودة الرساميل العربية العاملة في الخارج بتوظيفها في الوطن العربي الذي يحتاج أليها في عمليات التنمية والتطوير التي يتطلبها، وهذا يحتاج إلى مبادرة عربية مشتركة من خلال بعض المنظمات المختصة بهذا الشأن على طريق تحقيق التكامل الاقتصادي العربي، وفي إطار مشاريع عربية إقليمية يمكن للجامعة العربية ان تتبناها، وكذلك الآمر في مشاريع قطرية ذات صبغة إنتاجية وتقانية وعلمية. ويمكن أن يبدأ هذا التوجه عبر مشاريع تكنولوجية تحتاج إلى اقل قدر من الاستثمارات الجديدة، وتعطي عائدا اكبر، على إن يتم توزيع المسئوليات والميادين العلمية والتكنولوجية على جميع القطاعات الاقتصادية والعلمية والتربوية، وبذلك يمكن الاستفادة من هذه العقول، لكن يبقى أولا أيجاد مناخ الاستقرار الاجتماعي والسياسي، وإيجاد فرص الحياة والعمل المجزية التي تليق بهذه الكفاءات والعقول هي الأساس في ربط هذه العقول ببلدانها لكي لا تشكل نزيفا دائما ومستمرا وخسارة لا تعوض بالنسبة للبلدان العربية.




عدل سابقا من قبل MEEMO في الأحد 24 يناير 2010, 09:59 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
MEEMO
مشرف
مشرف
avatar

عدد المساهمات : 165
النقاط : 144408
السٌّمعَة : 74
تاريخ التسجيل : 16/01/2010

مُساهمةموضوع: رد: هجرة الأدمغة وتاثيرها على الاقتصاد العربي   الأحد 24 يناير 2010, 06:27

هجرة الأدمغة تكلف العرب سنوياً 1.57 مليار دولار; اليست هذه كارثة تغض عنها الابصار بدل محاولة ايجادا لحلول...
ما رايكم في المقال يا اخواني
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
chawni

avatar

عدد المساهمات : 18
النقاط : 143194
السٌّمعَة : 101
تاريخ التسجيل : 25/11/2009

مُساهمةموضوع: رد: هجرة الأدمغة وتاثيرها على الاقتصاد العربي   الأحد 24 يناير 2010, 18:39

أولا


_____________*____*_______ ______
_______________ * ________________
___*_________*___*________ __*___
__*____________*__________ ___*__
__*____________*__________ ___*__
__*_________بارك_الله _فيك__________*__
___*__________مشكـور_________ __*___
____*_____________________ _*____
______*__________________* ______
________*______________*__ ______
__________*_ ________*__________
_____________*____*_______ ______
_______________ * ________________


هجرة الأدمغة خسارة للبلد الذي هاجرت منه هاته الأدمغة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
هجرة الأدمغة وتاثيرها على الاقتصاد العربي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: علوم اقتصادية :: شؤون اقثصادية-
انتقل الى: